العودة   منتديات مزيكا تو داى > المنتديات العامة > المنتدى الأدبي > الشعر

الشعر You can share your favorite poems .. شعـّـر

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 24-11-2009, 12:56 AM   #1
osmanusso
عضو مزيكاوي
 
تاريخ التسجيل: Sep 2009
الدولة: في مكان ما من الأرض ... لن أطلب فيه رحمه من أحد ... لكني سيأتي يوم , لن أرحم فيه احد
العمر: 23
المشاركات: 4,678
إرسال رسالة عبر MSN إلى osmanusso إرسال رسالة عبر Yahoo إلى osmanusso
افتراضي معلقه عنتره بن شداد...! للمتذوقين فقط...!

 

[IMG]http://i34.*******.com/29nv8ep.jpg[/IMG]

معلقه عنتره بن شداد..!للمتذوقين فقط..!


الشاعر: عنتره بن شداد
عدد الابيات:76 بيتا
القافيه:حرف الميم (( م ))

المعلقه:


  1. هَل غَادَرَ الشُّعَرَاءُ مِن مُتَرَدَّمِ أَم هَل عَرَفتَ الدَّارَ بعدَ تَوَهُّمِ؟
  2. يَا دَارَ عَبلَةَ بِالجِواءِ تَكَلَّمي وَعِمي صَبَاحاً دَارَ عَبلَةَ وَاسلَمي
  3. فَوَقَفْتُ فيها نَاقَتي وَكَأنَّهَا فَدَنٌ؛ لأَِقضِيَ حاجَةَ المُتَلَوِّمِ
  4. وتَحُلُّ عَبلَةُ بِالجِواءِ وأَهْلُنَا بالحَزنِ فَالصَّمَّانِ فَالمُتَثَلَّمِ
  5. حُيِّيتَ مِن طَلَلٍ تَقادَمَ عَهْدُهُ أَقْوى وأَقْفَرَ بَعدَ أُمِّ الهَيْثَمِ
  6. حَلَّتْ بِأَرضِ الزَّائِرينَ فَأَصْبَحَتْ عَسِراً عَلَيَّ طِلابُكِ ابنَةَ مَخْرَمِ
  7. عُلِّقْتُها عَرَضاً وَأَقتُلُ قَومَها زَعماً لَعَمرُ أَبيكَ لَيسَ بِمَزْعَمِ
  8. وَلَقَد نَزَلْتِ فَلا تَظُنِّي غَيرَهُ مِنّي بِمَنْزِلَةِ المُحِبِّ المُكْرَمِ
  9. كَيفَ المَزارُ وَقَد تَربَّع أَهْلُهَا بِعُنَيْزَتَيْنِ وَأَهْلُنَا بِالغَيْلَمِ
  10. إِنْ كُنْتِ أَزمَعتِ الفِراقَ فَإِنَّمَا زَمَّت رِكابُكُمْ بِلَيْلٍ مُظْلِمِ
  11. ما رَاعَني إِلاَّ حَمولَةُ أَهْلِهَا وَسْطَ الدِّيَارِ تَسَفُّ حَبَّ الخِمْخِمِ
  12. فِيهَا اثْنَتانِ وَأَرْبعونَ حَلوبَةً سوداً كَخافِيَةِ الغُرَابِ الأَسْحَمِ
  13. إِذ تَستَبيكَ بِذِي غُروبٍ وَاضِحٍ عَذْبٍ مُقَبَّلُهُ لَذيذِ المَطْعَمِ
  14. وَكَأَنَّ فَارَةَ تَاجِرٍ بِقَسيمَةٍ سَبَقَتْ عوَارِضَها إليكَ مِنَ الفَمِ
  15. أَوْ رَوْضَةً أُنُفاً تَضَمَّنَ نَبْتَهَا غَيْثٌ قَليلُ الدَّمنِ لَيسَ بِمَعْلَمِ
  16. جَادَتْ عَلَيهِ كُلُّ بِكرٍ حُرَّةٍ فَتَرَكْنَ كُلَّ قَرَارَةٍ كَالدِّرْهَمِ
  17. سَحّاً وَتَسْكاباً فَكُلَّ عَشِيَّةٍ يَجْرِي عَلَيها المَاءُ لَم يَتَصَرَّمِ
  18. وَخَلا الذُّبَابُ بِهَا فَلَيسَ بِبَارِحٍ غَرِداً كَفِعْلِ الشَّاربِ المُتَرَنِّمِ
  19. هَزِجاً يَحُكُّ ذِراعَهُ بذِراعِهِ قَدْحَ المُكِبِّ على الزِّنَادِ الأَجْذَمِ
  20. تُمْسِي وتُصْبِحُ فَوْقَ ظَهْرِ حَشيّةٍ وأَبِيتُ فَوْقَ سَرَاةِ أدْهَمَ مُلْجَمِ
  21. وَحَشِيَّتي سَرْجٌ على عَبْلِ الشَّوَى نَهْدٍ مَرَاكِلُهُ نَبِيلِ المَحْزِمِ
  22. هَل تُبْلِغَنِّي دَارَهَا شَدَنِيَّةٌ لُعِنَتْ بِمَحْرُومِ الشَّرابِ مُصَرَّمِ
  23. خَطَّارَةٌ غِبَّ السُّرَى، زَيَّافَةٌ تَطِسُ الإِكَامَ بِوَخذِ خُفٍّ مِيْثَمِ
  24. وَكَأَنَّمَا تَطِسُ الإِكَامَ عَشِيَّةً بِقَريبِ بَينَ المَنْسِمَيْنِ مُصَلَّمِ
  25. تَأْوِي لَهُ قُلُصُ النَّعَامِ كَما أَوَتْ حِزَقٌ يَمَانِيَّةٌ لأَِعْجَمَ طِمْطِمِ
  26. يَتْبَعْنَ قُلَّةَ رأْسِهِ، وَكَأَنَّهُ حِدجٌ عَلى نَعْشٍ لَهُنَّ مُخَيَّمِ
  27. صَعْلٍ يعُودُ بِذِي العُشَيرَةِ بَيْضَةُ كَالعَبْدِ ذِي الفَرْو ِالطَّويلِ الأَصْلَمِ
  28. شَرَبَتْ بِماءِ الدُّحرُضَينِ فَأَصْبَحَتْ زَوْراءَ تَنْفِرُ عَن حيَاضِ الدَّيْلَمِ
  29. وَكَأَنَّما تَنْأَى بِجانِبِ دَفِّها ال وَحْشِيِّ مِنْ هَزِجِ العَشِيِّ مُؤَوَّمِ
  30. هِرٍّ جَنيبٍّ كُلَّما عَطَفَتْ لهُ غَضبى اتَّقاهَا بِاليَدَينِ وَبِالفَمِ
  31. أَبقى لَها طولَ السِفارِ مُقَرمَداً سَنَداً، وَمِثلَ دَعائِمِ المُتَخَيِّمِ
  32. بَرَكَتْ عَلَى جَنبِ الرِّدَاعِ، كَأَنَّما بَرَكَتْ عَلَى قَصَبٍ أَجَشَّ مُهَضَّمِ
  33. وَكَأَنَّ رُبًّا أَوْ كُحَيْلاً مُعقَداً حَشَّ الوَقُودُ بِهِ جَوَانِبَ قُمْقُمِ
  34. يَنْبَاعُ منْ ذِفْرَى غَضوبٍ جَسرَةٍ زَيَّافَةٍ مِثلَ الفَنيقِ المُكْدَمِ
  35. إِنْ تُغْدِفي دُونِي القِناعَ فإِنَّنِي طَبٌّ بِأَخذِ الفَارسِ المُسْتَلْئِمِ
  36. أَثْنِي عَلَيَّ بِمَا عَلِمْتِ فَإِنَّني سَهْلٌ مُخَالَقَتي إِذَا لَم أُظْلَمِ
  37. وَإِذَا ظُلِمْتُ فَإِنَّ ظُلْمِيَ بَاسِلٌ مُرٌّ مَذَاقَتُهُ كَطَعمِ العَلْقَمِ
  38. وَلَقَد شَرِبْتُ مِنَ المُدَامَةِ بَعْدَما رَكَدَ الهَواجرُ بِالمَشوفِ المُعْلَمِ
  39. بِزُجاجَةٍ صَفْراءً ذاتِ أَسِرَّةٍ قُرِنَتْ بِأَزْهَرَ في الشَّمالِ مُفَدَّمِ
  40. فإِذَا شَرَبْتُ فَإِنَّنِي مُسْتَهْلِكٌ مَالي، وَعِرْضي وافِرٌ لَم يُكلَمِ
  41. وَإِذَا صَحَوتُ فَما أُقَصِّرُ عنْ نَدَىً وَكَما عَلِمتِ شَمائِلي وَتَكَرُّمي
  42. وَحَلِيلِ غَانِيةٍ تَرَكْتُ مُجدَّلاً تَمكُو فَريصَتُهُ كَشِدْقِ الأَعْلَمِ
  43. سَبَقَتْ يَدايَ لهُ بِعاجِلِ طَعْنَةٍ وَرِشاشِ نافِذَةٍ كَلَوْنِ العَنْدَمِ
  44. هَلاَّ سأَلْتِ الخَيلَ يا ابنةَ مالِكٍ إنْ كُنْتِ جاهِلَةً بِمَا لَم تَعْلَمِي
  45. إِذْ لا أَزَالُ عَلَى رِحَالةِ سَابِحٍ نَهْدٍ، تعاوَرُهُ الكُماةُ مُكَلَّمِ
  46. طَوْراً يُجَرَّدُ لِلطَّعانِ، وَتَارَةً يَأْوِي إِلى حَصِدِ القِسِيِّ عَرَمْرَمِ
  47. يُخْبِركِ مَنْ شَهِدَ الوَقيعَةَ أنَّنِي أَغْشى الوَغَى وَأَعِفُّ عِنْدَ المَغْنَمِ
  48. وَمُدَجَّجٍ كَرِهَ الكُماةُ نِزَالَهُ لا مُمْعنٍ هَرَباً وَلا مُسْتَسْلِمِ
  49. جَادَتْ لَهُ كَفّي بِعاجِلِ طَعْنةٍ بِمُثَقَّفٍ صَدْقِ الكُعُوبِ مُقَوَّمِ
  50. فَشَكَكْتُ بِالرُّمْحِ الأَصَمِّ ثِيابَهُ لَيسَ الكَريمُ عَلى القَنا بِمُحَرَّمِ
  51. فَتَركْتُهُ جَزَرَ السِّبَاعِ يَنُشْنَهُ يَقْضِمْنَ حُسْنَ بَنانِهِ وَالمِعْصَمِ
  52. وَمِشَكِّ سابِغةٍ هَتَكْتُ فُروجَها بِالسَّيف عَنْ حَامِي الحَقيقَة مُعْلِمِ
  53. رَبِذٍ يَدَاهُ بِالقِدَاح إِذَا شَتَا هَتَّاكِ غَاياتِ التَّجارِ مُلَوَّمِ
  54. لمَّا رَآنِي قَدْ نَزَلتُ أُريدُهُ أَبْدَى نَواجِذَهُ لِغَيرِ تَبَسُّمِ
  55. عَهدي بِهِ مَدَّ النَّهارِ كَأَنَّما خُضِبَ البَنَانُ وَرَأُسُهُ بِالعِظْلَمِ
  56. فَطَعَنْتُهُ بِالرُّمْحِ ثُمَّ عَلَوْتُهُ بِمُهَنَّدٍ صافِي الحَديدَةِ مِخْذَمِ
  57. بَطَلٌ كَأَنَّ ثِيابَهُ في سَرْحَةٍ يُحْذَى نِعَالَ السِّبْتِ لَيْسَ بِتَوْأَمِ
  58. يا شَاةَ ما قَنَصٍ لِمَنْ حَلَّتْ لهُ حَرُمَتْ عَلَيّ،َ وَلَيْتَها لم تَحْرُمِ
  59. فَبَعَثْتُ جَارِيَتي فَقُلْتُ لَها اذْهَبي فَتَجَسَّسِي أَخْبارَها لِيَ وَاعْلَمِي
  60. قَالَتْ: رَأَيتُ مِنَ الأَعادِي غِرَّةً وَالشَاةُ مُمْكِنَةٌ لِمَنْ هُوَ مُرْتَمي
  61. وَكَأَنَّمَا التَفَتَتْ بِجِيدِ جَدَايةٍ رَشَإٍ مِنَ الغِزْلانِ حُرٍ أَرْثَمِ
  62. نُبّئتُ عَمْراً غَيْرَ شاكِرِ نِعْمَتِي وَالكُفْرُ مَخْبَثَةٌ لِنَفْسِ المُنْعِمِ
  63. وَلَقَدْ حَفِظْتُ وَصَاةَ عَمِّي بِالضُّحَى إِذْ تَقْلِصُ الشَّفَتَانِ عَنْ وَضَحِ الفَمِ
  64. في حَوْمَةِ الحَرْبِ الَّتي لا تَشْتَكِي غَمَرَاتِها الأَبْطَالُ غَيْرَ تَغَمْغَمِ
  65. إِذْ يَتَّقُونَ بيَ الأَسِنَّةَ لَم أَخِمْ عَنْها، وِلَكنِّي تَضَايَقَ مُقْدَمي
  66. لمَّا رَأيْتُ القَوْمَ أقْبَلَ جَمْعُهُمْ يَتَذَامَرُونَ كَرَرْتُ غَيْرَ مُذَمَّمِ
  67. يَدْعُونَ عَنْتَرَ وَالرِّماحُ كَأَنَّها أشْطَانُ بِئْرٍ في لَبانِ الأَدْهَمِ
  68. مازِلْتُ أَرْمِيهِمْ بِثُغْرَةِ نَحْرِهِ وَلَبانِهِ حَتَّى تَسَرْبَلَ بِالدَّمِ
  69. فَازْوَرَّ مِنْ وَقْعِ القَنا بِلِبانِهِ وَشَكَا إِلَىَّ بِعَبْرَةٍ وَتَحَمْحُمِ
  70. فَلَو كانَ يَدْرِي مَا المُحاوَرَةُ اشْتَكَى وَلَكانَ لَو عَلِمْ الكَلامَ مُكَلِّمِي
  71. وَلقَدْ شَفَى نَفْسي وَأَبرَأََ سُقْمَهَا قِيْلُ الفَوارِسِ وَيْكَ عَنْتَرَ أَقْدِمِ
  72. وَالخَيلُ تَقْتَحِمُ الخَبَارَ عَوَابِساً مِن بَيْنَ شَيْظَمَةٍ وَأَجَرَدَ شَيْظَمِ
  73. ذُلُلٌ رِكَابِي حَيْثُ شِئْتُ، مُشَايعِي قَلبي وَأَحْفِزُهُ بِأَمْرٍ مُبْرَمِ
  74. وَلقَدْ خَشَيْتُ بِأَنْ أَمُوتَ وَلَم تَدُرْ لِلحَرْبِ دَائِرَةٌ عَلى ابْنَي ضَمْضَمِ
  75. الشَّاتِميْ عِرْضِي وَلَم أَشْتِمْهُمَا وَالنَّاذِرَيْنِ إِذْ لَم أَلقَهُمَا دَمِي
  76. إِنْ يَفْعَلا فَلَقَدْ تَرَكتُ أَباهُمَا جَزَرَ السِّباعِ وَكُلِّ نَسْرٍ قَشْعَمِ


مع تحياتي
osmanusso
للمزيد من مواضيعي

 

الموضوع الأصلي : معلقه عنتره بن شداد...! للمتذوقين فقط...!     -||-     المصدر : منتديات مزيكا توداي     -||-     الكاتب : osmanusso



lugri ukjvi fk a]h]>>>! gglj`,rdk tr'>>>! lugri .dh] ukjvi

 

 



التعديل الأخير تم بواسطة Beauty Sandrine ; 30-11-2009 الساعة 04:03 PM.
osmanusso غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

 

 

 

قديم 24-11-2009, 01:31 AM   #2
az20012002
عضو مزيكاوي
 
الصورة الرمزية az20012002
 
تاريخ التسجيل: Sep 2009
العمر: 24
المشاركات: 1,973
إرسال رسالة عبر MSN إلى az20012002 إرسال رسالة عبر Yahoo إلى az20012002
افتراضي

 

صَعْلٍ يعُودُ بِذِي العُشَيرَةِ بَيْضَةُ كَالعَبْدِ ذِي الفَرْو ِالطَّويلِ الأَصْلَمِ


البيت ده عجبني
هههههههههههههههههه
جامد ومعانيه حلوه
تسلم ياض

 

__________________
[IMG]http://i46.*******.com/2j0kuma.jpg[/IMG]

az20012002 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

 

قديم 24-11-2009, 01:54 AM   #3
الهضبة 2010
مشرف سابق
 
تاريخ التسجيل: Sep 2009
الدولة: يعنى لو عرفت هتجينى..؟!
المشاركات: 8,261
افتراضي

 

تسلم ايدك يا احمد
مع انى مبحبش الشعر خالص
وكل اللى فاكره من الثانوية العامة
بيت شعر لعنتره
سكت فغر أعدائى السكوت وظنونى لاهلى قد نسيت
وكيف "مش عارف ايه " عن سادت قومى انا في فضل نعمتهم ربيت

 

__________________

فـتـوى تـهـمــــك

تـابعنــا ع الـفيـس بـــوك
https://www.facebook.com/KHAFEFA

اللهم انى بريء من كل ما كتبت يدي من ذنوب عن وجه قصد او بدون قصد
اللهم لا تحملنى ما لا تطيق نفسي و اغفر لي ولجميع المسلمين

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم
الهضبة 2010 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

 

قديم 24-11-2009, 02:00 AM   #4
osmanusso
عضو مزيكاوي
 
تاريخ التسجيل: Sep 2009
الدولة: في مكان ما من الأرض ... لن أطلب فيه رحمه من أحد ... لكني سيأتي يوم , لن أرحم فيه احد
العمر: 23
المشاركات: 4,678
إرسال رسالة عبر MSN إلى osmanusso إرسال رسالة عبر Yahoo إلى osmanusso
افتراضي

 

شكرا يا جماعه نورتوني

 

osmanusso غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

 

قديم 30-11-2009, 04:08 PM   #5
Beauty Sandrine
مشرف سابق
 
الصورة الرمزية Beauty Sandrine
 
تاريخ التسجيل: May 2009
الدولة: L ManSoOouRa
المشاركات: 2,043
افتراضي

 

تسلم يا جميل

 

Beauty Sandrine غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

 

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للمتذوقين, معلقه, زياد, عنتره, فقط

الشعر


Ads


أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

Rss  Rss 2.0  Html  Xml  Sitemap 


الساعة الآن 06:45 PM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd. , Designed & TranZ By Almuhajir

Security & upgrade & support by LameyHost

Security team



 
 
Bookmark and Share

افلام عربى | افلام اجنبى | اغانى | كليبات | لقاءات | عروض المصارعه | مسلسلات | مسرحيات | العاب | برامج | موبيل | رياضه 

العاب فلاش - العاب بنات - العاب سيارات - العاب اكشن

ألعاب المغامرات | أكشن وقتال | العاب عربيه | الذكاء والألغاز | العاب اطفال | العاب ورق | ألعاب الفتيات | ألعاب ثقافية | العاب رياضية | العاب سيارات

جميع المشاركات والمواضيع في منتدى لا تعبر عن رأي إدارته بل تمثل وجهة نظر كاتبها