العودة   منتديات مزيكا تو داى > المنتديات الإسلامية > المنتدى الإسلامي > التاريخ الإسلامي

التاريخ الإسلامي Islamic History

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-02-2013, 11:00 PM   #1
waleed_d2
عضو مزيكاوي
 
الصورة الرمزية waleed_d2
 
تاريخ التسجيل: May 2009
المشاركات: 570
إرسال رسالة عبر MSN إلى waleed_d2 إرسال رسالة عبر Yahoo إلى waleed_d2
افتراضي الرياء والشهرة أو الجنّة

 

الرياء والشهرة الجنّة

كان مسلمة بن عبدالملك على رأس جيش للمسلمين يحاصرون قلعة عظيمة للروم ، ولكن القلعة استعصت على جيش المسلمين لارتفاع أسوارها ولإغلاق جميع المنافذ إليها ، الأمر الذي رجح كفة جنود الروم فأخذوا يقذفون جيش المسلمين من أعلاها ، فازداد تعب وانهاك جنود المسلمين .

وفي الليل قام أحد جنود المسلمين بفكرة مستحيلة ، إذ أنه استخفى بمفرده إلى أن وصل باب القلعة وظل ينقب فيه وينقب حتى استطاع أن يُحدث به نقباً ثم رجع دون أن يُخبر أحداً ، وعند الغد تأهب المسلمون للقتال كعادتهم ، فدخل هذا البطل من النقب وقام بفتح الباب فتدافع المسلمون وتسلقوا أسوار القلعة وما هي إلا لحظات حتى سمع الروم أصوات تكبيرات المسلمين على أسوار قلعتهم وداخل ساحتها فتحقق لهم النصر .

الرياء والشهرة الجنّة

وبعد المعركة جمع القائد مسلمة بن عبدالملك الجيش ، ونادى بأعلى صوته : مَن أحدث النقب في باب القلعة فليخرج لنُكافئه ..
فلم يخرج أحد !
فعاد وقالها مرة أخرى ، من أحدث النقب فليخرج ..
فلم يخرج أحد !
ثم وقف من الغد وأعاد ما قاله بالأمس ..
فلم يخرج أحد !
وفي اليوم الثالث ، وقف وقال : أقسمتُ على من أحدث النقب أن يأتيني أي وقت يشاء من ليل أو نهار .

وعند حلول الليل والقائد يجلس في خيمته ، دخل عليه رجلٌ ملثم ، فقال مسلمة : هل أنت صاحب النقب ؟
فقال الرجل : إنَّ صاحب النقب يريد أن يبر قسم أميره ولكن لديه ثلاثة شروط حتى يلبيَ الطلب .
فقال مسلمة : وماهي ؟
قال الرجل : أنْ لا تسأل عن اسمه ، ولا أن يكشف عن وجهه ، ولا أن تأمر له بعطاء .
فقال مسلمة : له ماطلب .
عندها قال الرجل : أنا صاحب النقب ، ثم عاد أدراجه مسرعاً واختفى بين خيام الجيش !


إنْ لم يكن للهِ فعلك خالصًا ..
فكلّ بنـاءٍ قد بنيْتَ .. خـرابُ !


فكان مسلمة بعد ذلك يقول في سجوده : اللهم احشرني مع صاحب النقب ، اللهم احشرني مع صاحب النقب .

اجعلوا بينكم وبين الله خبيئةُ عملٍ صالح تنفعكم يوم تبلى السرائر

الرياء والشهرة الجنّة
للمزيد من مواضيعي

 

الموضوع الأصلي : الرياء والشهرة أو الجنّة     -||-     المصدر : منتديات مزيكا توداي     -||-     الكاتب : waleed_d2



hgvdhx ,hgaivm H, hg[k~m hgv[hg

 

 


__________________
waleed_d2 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

 

 

 

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الجنّة, الرجال, والشهرة

التاريخ الإسلامي




أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
لعشاق الريال مدريد تاريخ الريال figo220 الرياضة العالمية 4 07-01-2011 07:36 AM
اهم الرجال حقا سعيد باسم احمد المنتدى السياسي 0 12-01-2010 10:14 PM

Rss  Rss 2.0  Html  Xml  Sitemap 


الساعة الآن 07:20 AM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. , Designed & TranZ By Almuhajir

Security & upgrade & support by LameyHost

Security team



 
 
Bookmark and Share

جميع المشاركات والمواضيع في منتدى لا تعبر عن رأي إدارته بل تمثل وجهة نظر كاتبها